رسالة تهنئة من السفير بالعام الجديد

2024/1/1
أتقدم للجميع بأطيب التهاني بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد 2024.  
 
أولا وقبل كل شيء، فيما يتعلق بالوضع الحالي في غزة، أود أن أعرب عن خالص التعازي وصادق المواساة لأسر الضحايا الذين فقدوا حياتهم والمتضررين. ونأمل بشدة أن يتوقف الضرر الذي يلحق بالمدنيين وأن تتوفر إمدادات كافية من المساعدات الإنسانية، وأن تنتعش الأنشطة التجارية، وأن يتم إحراز تقدم في إعادة التأهيل. ونأمل بعد هذه الخطوات أن يتم بناء سلام على المدى الطويل وتحقيق الاستقرار والازدهار في المنطقة، بناءً على أساس حل الدولتين.  ستواصل اليابان المساهمة في العمل لتحقيق هذه الغايات.
 
اذا نظرنا إلى العام الماضي، بعد انتهاء جائحة كوفيد-19، أجرت قوات الدفاع الذاتي اليابانية تمرين إنقاذ المواطنين اليابانيين في الخارج (RJNO) ونقل المواطنين اليابانيين في الخارج (TJNO) (العملية: 04 Furnace Darter) وكان ذلك بالتعاون مع القوات المسلحة الأردنية. كما شهدنا تبادلات رفيعة المستوى مثل زيارة جلالة الملك عبد الله الثاني وجلالة الملكة رانيا وصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير الحسين إلى اليابان في نيسان 2023. كما شهدنا أيضا منتدى الأعمال الأردني الياباني الذي عقد في عمان في تموز و الذي عقد  في إطار زيارة جلالة الملك، بالإضافة لزيارة  صاحبتي السمو الإمبراطوري الأميرة تاكامادو والأميرة تسوجوكو أميرتا تاكامادو إلى الأردن، في الفترة الواقعة ما بين شهر أيّار وشهر حزيران بمناسبة الاحتفالات بزفاف صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير الحسين.  هذا و قد تمت العديد من الزيارات الوزارية، التي شملت اجراء الحوار الاستراتيجي الثالث والرابع بين وزير الخارجية الياباني آنذاك هاياشي يوشيماسا و معالي الدكتور أيمن الصفدي نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين في أيلول و تشرين الأول، وتم توقيع مذكرة تعاون بين وزير التحول الرقمي الياباني كونو تارو ووزير الاقتصاد الرقمي والريادة احمد الهناندة في شهر تموز. هذا وركزت سلسلة لقاءات على الأوضاع في غزة والتي عقدت بين  وزيرة الخارجية اليابانية يوكو كاميكاوا ووزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي في تشرين الأول وتشرين الثاني وكانون الأول، بالإضافة للقمة اليابانية الأردنية في تشرين الأول وكانون الأول، وفي أعقاب هذه الأحداث، تمركزت قوات الدفاع الذاتي اليابانية في الأردن منذ تشرين الأول، وشاركت مرتين في إجلاء المواطنين اليابانيين المقيمين في إسرائيل.
 
 شهد عام 2023 أيضًا الذكرى السبعين لتعاون اليابان مع وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا). أكدت اليابان من جديد التزامها بمواصلة العمل بشكل وثيق مع الأونروا وبدعم اللاجئين الفلسطينيين.
 
يعدّ عام 2024 عامًا بالغ الأهمية، حيث يصادف الذكرى السبعين للعلاقات الدبلوماسية والذكرى الخمسين لإنشاء السفارات بين البلدين. وستقوم سفارتنا، بالتعاون مع جمعية الصداقة الأردنية اليابانية ، والتي تم إطلاقها رسميًا في شهر أيار الماضي، بتنظيم فعاليات تذكارية على مدار العام. يرجى الاشتراك في قائمة البريد الالكتروني لتلقي الدعوات للأنشطة القادمة، و ذلك عن طريق الدخول للرابط .
 
 
 
ستواصل سفارتنا العمل على تقديم الدعم الذي يؤدي إلى التنمية المستدامة وتحسين حياة الأفراد وازدهارهم باستخدام وسائل المساعدة الاقتصادية المختلفة،  بناءً على أولويات الأردن، وسوف تسعى إلى توسيع التجارة والاستثمار المتبادل. وفي الوقت نفسه، فإن اليابان والأردن شريكان استراتيجيان يتعاونان على الساحة الدولية، مع الأخذ في الاعتبار الأوضاع الإقليمية التي يواجهها كل بلد، وستواصل اليابان المساهمة في السلام والاستقرار الدوليين من خلال الحوار السياسي المستمر مع الأردن.

 
 

 

رسالة السفير السابقة: